Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
21/02/1441 (20 أكتوبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
جبهة التحرير الارترية / البيان الختامي للاجتماع الأول للمجلس المركزي
أخبار

بسم الله الرحم الرحيم

 ELF Fla.jpg

جبهة التحرير الارترية

البيان الختامي للاجتماع الأول للمجلس المركزي

يا أبناء شعبنا الارتري المناضل :

يا   مناضلي الجبهة  الأوفياء :

في ظل هذه الظروف الدقيقة  والتطورات المتلاحقة  بكل ما تحمل من مخاطر وانعكاسات على مسيرة النضال من ناحية وعلى أوضاع الوطن والمواطن من ناحية أخرى وبعد تمكن الجبهة  من تخطي العقبات والصعاب ونجاحها في عقد المؤتمر الوطني الثامن ، عقد المجلس المركزي المنتخب من المؤتمر لقيادة المرحلة المقبلة اجتماعه الأول استهله بانتخاب لجنة تنفيذية جديدة برئاسة المناضل حسين خليفة وقد كرس جل أعماله لدراسة وتقييم نتائج المؤتمر ومتطلبات المرحلة الراهنة من تصعيد وتيرة النضال من أجل تخليص شعبنا ووطننا من عصابة أسياس أفورقي التي وضعت البلاد بممارساتها ومواقفها غير الوطنية على حافة هاوية خطيرة.

لقد أكد المجلس المركزي على ضرورة تكاتف جهود كل الارتريين في المحافظة على مقاومة التخريب الذي يمارسه النظام الدكتاتوري بحق ثوابتنا ومرتكزات وحدتنا الوطنية وأهداف نضالنا التحرري ودعا القوى الوطنية إلى الارتقاء إلى مستوى الأخطار التي تحدق بالوطن والمواطن ، والاتفاق على برنامج عمل يمكن شعبنا من صب كل طاقاته في التصدي لنظام اسياس افورقي وزبانيته مجددا موقف الجبهة المبدئي واستعدادها لمواصلة دورها في هذه المعركة الوطنية وكلف اللجنة التنفيذية ببذل أقصى جهدها في سبيل تأمين التلاحم بين القوى الوطنية الارترية من التحالف الديمقراطي وجبهة التضامن والمفوضية الوطنية والوصول إلى أطر فاعلة وصيغ عمل تنقل الفعل المقاوم وتمكنه من إزالة الطغمة الفاسدة وتخليص شعبنا من ويلات ومآسي هذه الزمرة معبرا عن ثقته الكبيرة في أبناء شعبنا ومناضلي جبهة التحرير الارترية.

وعلى صعيد العمل التنظيمي فقد هنأ المجلس المركزي جماهيرنا ومناضلي التنظيم بنجاح المؤتمر مؤكدا أن هذا يلقي مزيدا من الأعباء على عاتقنا ويحملنا مسئولية المحافظة على مسيرة الجبهة والوفاء لأرواح الشهداء وكل تضحيات البطولية لهذه المسيرة العملاقة وأمّن المجلس على ضرورة تنفيذ مقررات المؤتمر الثامن من أجل النهوض بالأداء التنظيمي ووضع الخطط الكفيلة بتصعيد دور أجهزة ومؤسسات الجبهة ودعا كل مناضلي التنظيم إلى تحقيق أكبر قدر من التفاني في أداء الواجبات ودفع مسيرة العمل إلى الأمام  مذكراّ أننا نلج الآن مرحلة حساسة من تاريخنا تستوجب تشديد النضال من أجل إزالة النظام الانعزالي وإحلال البديل الوطني الذي يليق بتضحيات شعبنا ويستجيب لمطالبه الوطنية المشروعة في الحرية والأمن والسلام . وفي إطار تنفيذ قرار المؤتمر الوطني الثامن بتكريم القائد عبد الله إدريس محمد كلف المجلس المركزي اللجنة التنفيذية بالإعداد لمهرجان تكريمي يليق بدور وعطاء هذا القائد الرمز الذي كرس كل حياته لخدمة شعبه ووطنه.

وفي الوقت الذي سجل شكره وتقديره للأشقاء والأصدقاء الذين دعموا مسيرة نضالنا طالب المجلس المركزي دول الجوار والمنطقة العربية التي تشهد ثورات جماهيرية ضد أنظمة القمع إلى مساندة كفاح الشعب الارتري وتحمل مسئولياتهم في التعاون مع القوى الوطنية الارترية التي تسعى لتحقيق رغبة الشعب الارتري في الحرية والديمقراطية وإنهاء المأساة التي يعيشها شعبنا من سجون وقتل وتشريد على يد هذه العصابة المجرمة ودعاها إلى دعم مشروعنا الوطني الهادف إلى إقامة نظام عادل يساهم في استقرار المنطقة ويزيل الفوضى التي يرعاها نظام اسياس افورقي .

المجلس المركزي .

ابريل 2011 م

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,613,420 وقت التحميل: 0.42 ثانية