Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
17/02/1441 (16 أكتوبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
جبهة التضامن الإرترية / كلمة تهنئة بمناسبة عيد الفطر المبارك
أخبار

بسم الله الرحمن الرحيم

جبهة التضامن الإرترية

الهيئة القيادية المؤقتة

كلمة تهنئة بمناسبة عيد الفطر المبارك

الأخوة والأخوات الأعزاء من أبناء إرتريا الحبيبة :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

          يسر الهيئة القيادية لجبهة التضامن الإرترية أن تهنئكم بمناسبة عيد الفطر المبارك  و كل عام وأنتم بخير ونسال الله أن يعود علينا هذا العيد المبارك وقد زال عنا الكابوس وانبلج الفجر وتحقق النصر والاستقرار في ربوع إرتريا  ، مضي عيد وأتي عيد والكل يفرح بمقدمه إلا أبناء إرتريا الذين حبست الفرحة بشفاههم ولم يذوقوا طعم العيد ولم يتنسموا أريجه بفعل سياسات النظام الرعناء سواء من كان داخل الوطن وهو يكتم أنفاسه ومشاعره ومن كان خارج الوطن في الوديان والصحاري والبحار نهبا للذئاب البشرية والحيوانية وهدفا للرصاص والقتل بفعل التهجير الممنهج .

إن هذه المعاناة التي طال أمدها وطالت كل مكونات الشعب الإرتري وشرائحه ولم يسلم منها أحد ،  لايمكن أن تزول إلا بتكاتف الجهود وشد الأحزمة ورص الصفوف وتجاوز الخلافات وتقديم مصلحة الوطن علي كل المصالح الشخصية والحزبية والفئوية وعندها نتمكن من إزالة هذا النظام القمعي عن صد ر شعبنا وإلي مزبلة التأريخ غير مأسوف عليه .

وإننا في جبهة التضامن الإرترية نرى أن إسقاط النظام وإقامة البديل الديمقراطي التعددي وإعادة الحقوق إلي أصحابها وتصحيح الاختلالات التي أوجدها ويرعاها النظام من الاستيطان  والتغيير الديمغرافي  وغيره مما يعمق الأزمة ويزيد من الشرخ الوطني وفتق النسيج الاجتماعي هو من أولوياتنا في جبهة التضامن الإرترية ، وهذا في تقديرنا من أهم ما ينبغي آن يركز عليه ، إن الإقرار بالحقوق المتساوية لجميع الإرتريين الدينية والسياسية والثقافية والمدنية ، وإزالة الظلم الواقع علي المسلمين والمهمشين وأن يعيش جميع الإرتريين في وطنهم متساوين في الحقوق والواجبات، هو صمام الأمان للوحدة  والشراكة الوطنية .

الإخوة والأخوات الأعزاء من أبناء إرتريا :

إن جبهة التضامن الإرترية تدعوكم إلي رص صفوفكم خلفها بالدعم والنصرة والتأييد بكافة أشكاله لتحقيق هذه القيم النبيلة التي تدعو لها حتى تتمكن من بلوغ غاياتها المأمولة  بكل الوسائل المشروعة وذلك تمهيدا وإنجاحا لعقد مؤتمرها الجامع المزمع عقده .

وختاما تقبلوا فائق تقديرنا لجهودكم المخلصة والرائدة في مسيرة التغيير المنشود .

جبهة التضامن الإرترية

                                                                                      الهيئة القيادية المؤقتة

29/رمضان 1430هـ

19/9/2009م

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,576,716 وقت التحميل: 2.33 ثانية