Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
16/02/1441 (15 أكتوبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
موسى يوسف أحمد ينعي نجمٌ من سماء إرتريا ومن أعمدة معلِّميه ومربي الأجيال
أخبار

بسم الله الرحمن الرحيم  

يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فإدخلي في عبادي وإدخلي جنتي .. صدق الله العظيم ..

أفل اليوم في ٢٣/١١/٢٠١٣ نجمٌ من سماء إرتريا ومن أعمدة معلِّميه ومربي الأجيال وأحد النخب الذين دافعوا عن اللغة العربية في إرتريا كان رجلاً مرناً وأباً وأخاً ، في علاقاته وكان صارماً إدارياً صريحاً في تعامله وكان سيِّد موقفاً وقت الشدة التي تتطلبُ المواقف في محطاتها المتشعبة ، غرس في أجياله حب العلم والمعرفة والوطن وكان متميِّزا في بلاغة اللغة الإنجليزية وقواعدها وقد يرجع إليه الفضل على تصحيح بعضٍ من مفرداتها ونال جائزة إعجابٍ وتقديرٍ فيها ، كان وطنياً خالصا للقضية الإرترية قبل وبعد الإستقلال ويٌشار عليه البنان في بعض المواقف الشجاعة ، دافع للعلم والمعرفة في محاربة الجهل والأمية في المنابر العربية لإتحاد المعلمين العرب ، وكان سباقاً في محاربته الأمية والجهل وغيورا على كل ما يتصل بأبناء جلدته حيث يرجع إليه الفضل على تأسيس ثانوية أغردات بعد أن رفضت بشدة إثيوبيا هيلي سلاسي في إفتتاحها بحجة عدم الإستقرار في المدينة وذلك من أجل تجهيلها وفرض الأمية فيها ، وقد أسقط تلك الحجج الإثيوبية المرحوم الإستاذ صالح محمد محمود على إفتتاح المدرسة بتبني القرطاسية وجميع المستلزمات المكتبية من جيبه الخاص ، وُيقال أنه وأثناء حفل التخرج الذي شارك فيه الأمبراطور هيلي سلاسي الذي كان يقوم بإعطاء الشهادات للخريجين من جامعة قهاس كان المرحوم الإستاذ صالح محمد محمود الوحيد من هؤلئك الخريجين الذين لم ينحني أمام الأمبراطور وفق التقليد المتبع أثناء استلام الشهادة الجامعية ، مما أثار حفيظة الأمبراطور وسؤاله له من أي منطقة أنت ؟ فأجابه المرحوم دون التردد أنا من إرتريا ، وفي العام ١٩٧٣ قامت الدوريات الإثيوبية تستفز الطلاب والطالبات بإنتهاك حرمة المدرسة فكان المرحوم بماعرفت عنه تلك الجرأة والشجاعة بطردهم ومنعهم إنتهاك حرمة المدرسة وبتحدي ملحوظ أمام طلابه ، كان آخر لقائي به عام ١٩٩٤ في سوريا حيث كنا معاً نمثل الوفد الإرتري في إجتماعات إحدى الدورات لإتحاد المعلمين العرب ، ألا رحم الله الإستاذ صالح محمد محمود وأسكنه فسيح جناته مع أولئك الأطهار من النبيين والصديقين والشهداء وحسُن أولئك رفيقاَ وألهم آله وذويه وأحبائه وتلامذته الذين نهلوا من منبع علمه الواسع الصبر وحسن العزاء .. وإنا لله وإنا إليه راجعون

موسى يوسف أحمد

تعليقات
#1 | asKns5borg في 22-06-2016
<a href=http://buy-suhagra.accountant/>suhagra</a> <a href=http://acyclovircream.webcam/>acyclovir cream generic</a> <a href=http://buy-avodart.cricket/>order avodart</a> <a href=http://buy-cipro.bid/>buy cipro</a> <a href=http://buy-zofran.review/>where can you buy zofran over the counter</a> <a href=http://buy-zofran.in.net/>where can you buy zofran over the counter</a>
#2 | ï»؟piller pأ¥ nأ¤tet في 31-08-2016
ï»؟piller pأ¥ nأ¤tet
pris piller
http://generiskutanresept.top/coversyl/
#3 | asKnc473xg في 04-09-2016
<a href=http://buytretinoin.us.com/>tretinoin online</a>
المشاركة بتعليق
الاسم:

شفرة (كود) التحقق:


إدخال شفرة التحقق:

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,572,095 وقت التحميل: 1.58 ثانية