Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
16/02/1441 (15 أكتوبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
تقرير عن احتفالية تأبين المناضل الاستاذ / أدم محمد على ملكين.
أخبار

تقرير عن احتفالية تأبين المناضل الاستاذ / أدم محمد على ملكين.

Adam Malaken My 16th 013.jpg

ابناء الجالية الارترية فى ملبورن عاشوا ساعات فى رحاب مدرسة ادم ملكين ، مستلهمين منها الدروس والعبر

 النهضة – ملبون

فى أمسية متفردة احتشد أبناء الجالية الارترية شيبا وشبابا نساءا وأطفالا ،  إمتلأت بهم قاعة مقر الجالية  بنورث ملبورن رغم وسعها ، وذلك وفاء وتقديرا لدور العم المناضل الكبير ادم ملكين ابن ارتريا البار وابن الجالية العزيز .

 فى بداية الحفل قدم عريف الحفل المبدع الاستاذ / عبد الرزاق سعدالله الشاب مجدي محمود ياسين لتقديم أيات من الذكر الحكيم كخير عمل يفتتح به عرس الشهيد أدم ملكين ، وبعد التلاوة المباركة بالصوت العذب ، القى الاستاذ عبد الرزاق سعدالله  بعض من ابيات الشعر الحماسي ، وواصل بهذا النهج بين كل فقرة وأخرى وكان قمة فى الابداع جذب الحضور ودغدغ على المشاعر الجياشة فأختلطت مشاعر الحزن بفراق الفقيد بروح التضحية والفداء.

 تقدم الى المنصة الاستاذ / محمد اسماعيل هنقلا :اول المتحدثين معدداً مناقب الشهيد مركزا على ابتسامته التى ألغت كافة المسافات بينه وبين كل من تعامل معه فكان سهل التعامل ممتع الاسلوب لايفرق بين صغير وكبير وله اسلوبه وملكته للتعامل مع كل الاجيال مما أكسبه محبة الجميع . حديث الاستاذ هنقلا كان مدخلا وتمهيدا لاعطاء الفرصة لرفاق درب الاستاذ ادم ملكين . فكان اول المبادرين المربي الفاضل الاستاذ صالح حمدي ، الذي تحدث بإسهاب عن تجربة الشهيد ودوره البطولي ابتداء من عمله فى مجال التعليم ثم تفرغه للنضال الوطني ، مركزا فى بداية نشاط الشهيد ادم ملكين فى مرحلة النضال السلمي ثم حركة تحرير ارتريا ، متناولا جرأته واقدامه ونشاطه الدائب من أجل كسب المواطنين لجانب صف الثوار ، وحتى بيت رئيس وزراء ارتريا أنذاك تدلا بايرو لم تسلم منه ، حيث استطاع الشهيد تجنيد شقيق رئيس الوزراء ، وختم حديثه بالعملية الجرئية التى قام بها وهي جلب السلاح للثوار من عرين الاسد عاصمة المستعمر أديس ابابا ، وبكلمات قوية ومؤثرة عدد مناقب الشهيد فكان الاستاذ صالح حمدى خير من عبر عن رفاق الشهيد من المعلمين والمناضلين .

وفى فقرة تالية قدم مقدم البرنامج بأسلوبه السلس الاستاذ / عمر جابر عمر لكى يتحث عن رفيق نضاله ، كما هو معلوم فان الاستاذ عمر جابر يمتلك ناصية الخطابة ويتمتع بأسلوب شيق وممتع وخاصة عندما يتحث عن رفاق دربه فى النضال الوطنى ، وكدأبه تناول سيرة الاستاذ ادم ملكين فأوفى وكفى مشيرا الى أن المهم فى الامر هو أخذ الدروس والعبر من مجاهدات هذا العقد الفريد من أبناء ارتريا البواسل ، كما ركز على أن الاستاذ ادم ملكين كان يتمتع بروح حوارية راقية للغاية وحتى ان اختلف مع محاوره يكسب احترامه ويحفظ للحوار أدبه .

وبعد حديث الاستاذ عمر جابر المرتب والمليء بالعبر والمواعظ ، تقدم الى المايكروفون من السودان الشقيق الاستاذ الهادي ، وهو صديق مقرب من الاستاذ ادم ملكين كما عبر عن ذلك فى كلمته الضافية ، تناول الاستاذ الهادي مسلسل علاقته مع المرحوم ومدى الحب والتقدير الذى يكنه له .

 وفى الفقرة التالية قدم مقدم البرنامج الاستاذ / محمد على شيا لكى يدلي بدوله فى هذا الحدث الجلل والفقد العظيم ، ورغم تلعثمه رهبة من الحدث وتقديرا لقامة الاساتذة الاجلاء الذين سبقوه  فى المنصة ، تحدث السيد / محمد على شيا عن الفقيد الذى تعرف علية  فى عام 1987م فى موقف وطنى ونضالى كبير ، ثم تطورت علاقتهما وعملا معا فى حقل نضالي واحد ضمن تنظيم واحد ، هذه التجربة افادته كثيرا فى التعلم منه ومن كافة المناضلين من الرعيل الاول هؤلاء الذين ضحوا بالغالي والنفيس من أجل قضيتهم الوطنية ، وأشار الى أن الاستاذ ادم ملكين شغل أعظم موقعين يتطلع أليه الانسان ليقدم رسالته السامية ، ففي الاولى كان معلما ومربيا للاجيال ( كاد المعلم أن يكون رسولا ) تخلى عنها  بمحض أرادته مضحيا بكافة الامتيازات  التى كان يحلم بها أى شخص لكي يعيش عيشة رغدة فألتحق بالعمل الوطني مناضلا بما يترتب عليه من معاناة وتضحيات ، فأعتقل وعذب وشرد عن وطنه وغرب فى المنافي واللجوء فهل هناك تضحية أكثر من هذا ؟ هذا مثل كل مؤسسي نضالنا الوطنى الاوائل ، لقد احتاج شركاؤنا في الوطن أكثر من خمس عشر عاما لكي يلحقوا بركب التضحية بعد أن أجبروا عليها ، وانهم دائما يدعون أن ألتحاقهم بالثورة تضحية كبيرة منهم أفقدتهم الكثير من الامتيازات التى تمتعوا بها لدى المستعمر ، فلابد من قراءة التاريخ جيدا وعمل مقارنة من الذي ضحى بماله وثروتة الحيوانه وغيرها ، ومن الذى ضحى أكثر من غيره ، أباؤنا المؤسسون كانت لهم القناعة الكاملة بالوطن - ارتريا المستقلة-  أما الشركاء - مجازا - فكان ولاؤهم لامهم أثيوبيا !!! ، الاستاذ ادم ملكين هو من هذا العقد الفريد كما عبر الاستاذ ، وفى نهاية كلمته قدم عرضا موجز ا لبعض من تناول الاعلام الارترى عن الفقيد الراحل ، لقد نعاه موقع النهضة بكلمات مؤثرة وعدد مناقبه موقع فرجت ورصدت كمرة عونا كافة مراسيم جنازته ودفنه مصحوبة بعبارات التقدير والثناء ، قدم موقع اومال تعازية الحارة وايضا موقع القاش وبركا أما موقع عنسبا فكان السباق فى تناول الحدث الجلل والفقد العظيم ، كما كتب عنه موقع عواتى باللغة الانجليزية معرف به الاخر الغير قارئ للغة العربية ، كتب عن الاستاذ العديد من الكتاب منهم ابو رامي من بيرث ورفيق دربه محمد ابراهيم العلي ، ناجاه المبدع عبد الرحيم شاعر ، تناوله فى مقاله الرائع الاخ هنقلا  ونعاه بكلمات مؤثرة استاذنا عمر جابر ،  اما عبد الفتاح ود الخليفة أفرد له مقالا رائعا عدد فيه مناقبه رغم أنه لم يلتقيه قط ولكن تتبع سيرته ، وهو صديق صبا نجله صلاح ادم ملكين ، هذا جزء ، اما مواقع التواصل الاجتماعى من الفيس بك وتويتر فقد ملأت بالتغريدات التى تعدد محاسنه وتذكر بطولاته ويمكن أخذ مثال واحد منها وهى تغريدة الاستاذ / أحمد داير الذى عبر بأن أدم ملكين يكفيه انه جلب السلاح من عرين الاسد وحتى ان لم يقم بأي عمل بعد هذا .

 وفى الفقرة التالية اتحيت الفرصة الاستاذ / عبد الخالق السر وهو من السودان الشقيق و صهر لأسرة المرحوم ، بعد ان ترحم عليه وصف الاستاذ بكلمات جميلة نابعة من جمال الاستاذ ادم ملكين وروحة المرحة والابتسامة التى لاتفارقه ابدا ، تحدث بأسهاب عن المناكافات والمناقشات القفشات التى كانت تتم بينهم ، هذه الحوارت كانت تشمل السودان واحوال السودان وارتريا ونظامها ومعارضتها ، تناول الاستاذ عبد الخالق الجانب الانسانى الخلاق عن المرحوم وأجمل الكثير من المواقف والمشاهد .

 ثم تحدث بعض رفاق الفقيد وعلى رأسهم المعلم هيابو والمناضل عبد الله سعيد وكل منهم عبر بأسلوبه عن مدى اعتزازهم وتقديرهم للاستاذ ادم ملكين ، كما تحدث الاستاذ / عثمان بدوي حيث اوفى بوعد قطعه على نفسه وقال أنه استمد العزيمة وتحمل صنوف التعذيب أثناء سجنة من عزيمة وصمود الاستاذ ادم ملكين امام جلاديه ، والسيرة التى عرفها عنه ، رغم أنه لم يذكرها للمرحوم أثناء حياته ولكن لابد من ذكرها اليوم وفاء وتقديرا له .  كما اتيحت الفرصة لممثل الشباب السيد/ سالم ابراهيم الذي القى كلمة معدة ومعبرة للغاية ، كما أرتجل السيد / عبد القادر كيكيا بضعة كلمات مليئة بمعاني الوفاء والتقدير للمرحوم ، وأيضا تحدث الاستاذ / خالد كنون مخاطبا الحضور بكلمات مؤثرة عبرت عن عظمة المناسبة وعلو مكانة الفقيد .

 مسك ختام الحفل كانت للمرأة الارترية فتصدرت المشهد السيدة نور عمر أزاز كريمة الشهيد القائد عمر أزاز ،  فأبكت الحضور بكلماتها المليئة بالمعانى السامية لعلاقة الاب بأبنته فكان مشهدا مؤثرا للغاية تناولت فيه تفاصيل عن الفقيد من لبسه وطلعته البهية وحركتة الدؤوبة وحنانه الفياض وغيرها ، جملة هذا كان في قصيدة عصماء استحضرت روح الفقيد المرحة والطيبة وألبست القاعة مشهدا رهيبا من الحزن والسكون ثم تبعتها السكينة والتسليم بقضاء الله وقدره

 

 لقطات :-

  - قدم عرض سنمائي على شاشة كبير ة تناول سيرة الفقيد ومراحل نضاله

 - التنظيم كان دقيقا فى القاعة والحضور مشتركا النساء والاطفال احتلوا مواقعهم فى الصفوف الخلفية للقاعة

 - تميز الحضور بوجود كثيف للشباب من الجيل الجديد ، ومن المؤكد ان ماذكر من سيرة الراحل ونضالاته وتضحيات الرعيل الاول فى مسيرة ثورتنا المظفرة ستعينهم فى تكملة المشوار ، مشوار النضال من أجل تحقيق دولة العدل والقانون

 - تم تقديم خدمات من مأكولات ومشروبات بطريقة منظمة واسلوب حضاري ، وقد قام الشباب بتقديم بكافة الخدمات

- لاول مرة منذ فترة طويلة يكون الحضور بهذا العدد الكبير وهذا يعبر عن مدى الحب والتقدير الذي يكنه أبناء الجالية الارترية فى ملبورن للفقيد

- الكثيرون كانت لهم الرغبة للتعبير عن مشاعرهم لكن لضيق الوقت أكتفي بهذا القدر .

تعليقات
#1 | as في 08-05-2017
<a href="http://aaaaaa.com">aaaaa</a>uuuuu
المشاركة بتعليق
الاسم:

شفرة (كود) التحقق:


إدخال شفرة التحقق:

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,572,006 وقت التحميل: 2.39 ثانية