Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
21/02/1441 (20 أكتوبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
يحتسب فرع جبهة التحرير الارترية بالمملكة المتحدة وايرلندا المناضلة الوفية أم عبده
أخبار

أحزان ارترية

بقلوب راضية  بقضاء الله وقدره يحتسب فرع جبهة التحرير الارترية بالمملكة المتحدة وايرلندا المناضلة الوفية أم عبده ارملة الرمز الوطني الكبير الشهيد ابراهيم سلطان علي والتي وافتها المنية بقاهرة المعز يوم الخميس 20 ديسمبر2012م. الام الفاضلة ام عبده كانت خير عون وسند للزعيم الراحل في مسيرته النضالية التي جال وصال فيها اصقاع الدنيا مدافعا عن الحق الوطني الارتري . كلنا يذكر ان المناضلة ام عبده كم تكبدت من مشاق السفر والمشي في فيافي الريف الارتري مشاركة المناضلين المؤتمرات والسمينارات برفقة زوجها الراحل المقيم . و كان على الدولة الارترية الوليدة ان تضع ضمن اولوياتها تكريم هذه الرموز والاعتناء بها ، لكن هيهات فإنها تنكرت لهم و لقوا منها التجاهل التام والمطاردة ، كيف لا وان ما يسمى بالدولة الارترية ليس إلا عصابات لا تحمل من الوطنية الا الاسماء. وبالمقابل فان حال الجاليات الارترية في الشتات لم يكن افضل من عصابة اسمرا في الاهتمام بهؤلاء الرموز ، فهى حالة من الضعف والهوان لم تمكنها من الالتفات الى تاريخها الذى غيبته سلطة القمع والقهر الغاصبة ، نتمنى من العلي القدير ان تنجلي قريبا. المجد لروحها الطاهرة النقية سائلين المولى عز وجل ان يتقبلها قبولا حسنا ويجعل مرقدها روض من رياض الجنة وينعمها برفقة رفيق دربها الدنيا في جنة الرضوان والذي سبقها الى الدار الاخر في اواخر ثمانينيات القرن المنصرم ولا زالت رفاته في مقابر مدينة كسلا المجاورة للحدود الارترية ولم تجد التكريم بنقلها الى ارض الوطن والاحتفاء بها كما يجب.

انا لله وانا اليه راجعون

اللجنة الفرعية

21/12/2012م

 

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,613,328 وقت التحميل: 0.34 ثانية